prusa

نموذج الإتصال

الرجاء ملء النموذج بالكامل حتى نتمكن من مساعدتك بشكل أفضل.


prusa
زراعة الكبد

زراعة الكبد

يعتبر الكبد أحد أكبر أعضاء الجسم ، ويمكن أن يتفاوت وزنه عند الشخص البالغ من 1.4 إلى 1.6 كغ. له لون أحمر داكن وشكل مثلثي. كما أنه مسؤول عن  العديد من وظائف الجسم الحيوية. أهم مهامه الرئيسية هي :

1. تصفية الدم بشكل مستمر وتنقيته من المواد السامة.

2. تحويل الأطعمة التي نستهلكها كمغذيات إلى أشكال يمكن لأجسامنا إستخدامها أو إفرازات تؤدي هذه الوظيفة (مثل إنتاج العصارة الصفراوية لهضم الدهون).

3. إنتاج الإنزيمات و البروتينات و المواد المسؤولة عن تخثر الدم.

4. تخزين مواد الطاقة اللازمة لجسمنا (كالدهون و السكريات و الحديد و الفيتامينات).

في بعض الأحيان ، قد يتوقف هذا العضو الهام عن أداء كل وظائفه أو البعض منها نتيجة فشله لأحد الأسباب التالية :

أ - الفشل الكبدي الحاد : هو فشل كبدي يحدث خلال فترة زمنية قصيرة لا تتعدى أسابيع قليلة. إنها حالة نادرة تحدث عادة بسبب مضاعفات بعض الأدوية.

ب - الفشل الكبدي المزمن : يحدث ببطء على مدى الأشهر و السنوات. السبب الأكثر شيوعًا وراء ذلك هو مرض تليف الكبد.

يتم اللجوء إلى جراحة زراعة الكبد في الحالات التي يكون فيها متوسط ​​العمر المتوقع للمريض قصيرًا جدًا ، و عادة ما يتم القيام بهذه العملية إذا فشل العلاج الدوائي و كان المريض معرضًا لخطر الموت.

يتم إجراء هذه الجراحة عن طريق إستبدال الكبد الفاشل أو المريض الذي لم يعد يعمل بشكل سليم بآخر من متبرع متوفى دماغيا ، أو بمجرد جزء من كبد متبرع معافى و حي.

هذا الأخير عليه الخضوع إلى فحوصات طبية معمقة قبل إجراء العملية بالرغم من كونه متبرع طوعي ، كما سيقوم الأخصائيون بالتحقق مما إذا كان يستوفي الشروط الطبية اللازمة لعملية زراعة الكبد أم لا. يجب أن تكون هناك علاقة قرابة بين المتلقي و المتبرع حتى الدرجة الرابعة. في حالة عدم وجود مثل هذه القرابة ، يلزم الحصول على موافقة المؤسسات الرسمية.

من الضروري أن يتكون الفريق الذي سيقوم بإجراء هذه الجراحة من أطباء و ممرضات ذوي الخبرة العالية من مختلف الفروع الطبية. في تركيا ، يتم تنفيذ هذا النوع من العمليات بمعايير عالمية.

تجرى عملية زراعة الكبد بالكامل على ثلاث مراحل رئيسية :

المرحلة الأولى : قبل جراحة زراعة الكبد.

المرحلة الثانية : جراحة زراعة الكبد.

المرحلة الثالثة : بعد جراحة زراعة الكبد.

المرحلة الأولى

الإحالة و التقييم (ما الذي يجب عمله قبل زراعة الكبد؟) :

أثناء تقدم المريض أو  إحالته للمستشفى من أجل زراعة الكبد ، يقوم المنسق الطبي بجمع جميع المعلومات اللازمة حول أعراضه الجسمية و أي تاريخ طبي سابق و نتائج متحصل عليها من إختبارات تشخيصية و علاجات سابقة بالإضافة إلى وصف كامل لحالته الصحية الحالية و كافة الوثائق القانونية. كما سيتم تحديد موعد من أجل إجراء تقييم لعملية زراعة الكبد للمريض ، الأمر الذي سيتضمن:

1. إختبارات معملية ، بما في ذلك تحاليل الدم و البول لتقييم صحة أعضاء المتبرع و المتلقي ، بما في ذلك الكبد.

أ. المتلقي : تحليل العد الدموي الشامل ، تحليل تخثر الدم ، الكيمياء الحيوية ، إختبارات وظائف الكبد ، إختبارات وظائف الكلى ، فحص مستوى الدهون في الدم (ملف الدهون) ، فحص مستوى الواسمات الورمية ، فحص مستوى الواسمات الفيروسية ، تحليل التمثيل الغذائي و مستوى الفيتامينات ، و تحليل الغدد الصماء.

ب. المتبرع : تحليل العد الدموي الشامل ، تحليل تخثر الدم ، الكيمياء الحيوية ، إختبارات وظائف الكبد ، فحص الواسمات الفيروسية ، تحليل التمثيل الغذائي و مستوى الفيتامينات ، تحليل الغدد الصماء ، إختبارات وظائف الكلى ، فحص مستوى الدهون في الدم (ملف الدهون) ، فحص مستوى الواسمات الورمية ، التحاليل الفيروسية و البول.

2. فحوصات التصوير بالأشعة ، مثل الفحص بالموجات فوق الصوتية لكبدي المتبرع و المتلقي

أ. المتلقي : فحص الموجات فوق الصوتية لأوعية الكبد الدموية ، التصوير المقطعي المحوسب و تصوير الأوعية الدموية ، التصوير بالرنين المغناطيسي ، تصوير الثدي بالموجات فوق الصوتية أو تصوير الشعاعي للثدي (بالنسبة للإناث).

ب. المتبرع : التصوير المقطعي المحوسب و تصوير الأوعية الدموية ، التصوير بالرنين المغناطيسي و تصوير البنكرياس والأوعية الصفراوية بالرنين المغناطيسي ، تخطيط كهربية القلب و تصوير الصدر بالأشعة السينية ، خزعة الكبد أو تصوير الثدي بالموجات فوق الصوتية أو تصوير الشعاعي للثدي (بالنسبة للإناث).

3. فحص طبي عام للتحقق من صحة المتبرع و المتلقي:

أ. طب أمراض القلب و الأوعية الدموية.

ب. طب الجهاز الهضمي.

ج. طب الكلى.

د. طب الأسنان.

ه. طب الأمراض المعدية و الأحياء الدقيقة.

4. إستشارات وفحوصات إضافية ، في بعض الحالات ، قد يطلب الأطباء من المريض إجراء بعض الكشوفات و  فحوصات التصوير الإضافية الضرورية مثل:

أ. الفحص الذي يجريه أطباء أمراض النساء أو المسالك البولية ، أو التنظير الداخلي و تنظير القولون ، إذا كان عمر المتلقي أكثر من 40 سنة ،

ب. الفحص الذي يجريه أطباء أمراض النساء أو المسالك البولية ، أو التنظير الداخلي و تنظير القولون ، إذا كان عمر المتبرع أكبر من 40 عامًا.

5. التقييم النفسي لتحديد ما إذا كان المتبرع والمتلقي على دراية كاملة بمخاطر عملية زراعة الكبد.

6. لقاءات مع الأخصائيين الإجتماعيين ، الذين يقيمون شبكة دعم المتلقي لتحديد ما إذا كان أصدقاؤه أو أفراد أسرته سيساعدون في العناية به / بها بعد عملية الزراعة.

7. إستشارات الإدمان لمساعدة مدمني الكحول أو المخدرات أو التبغ على الإقلاع عن هذه المواد.

8. تقديم المشورة المالية لمساعدة المريض وأفراد أسرته على فهم تكلفة عملية زراعة الكبد و العلاج ما الجراحة.

المرحلة الثانية

جراحة زراعة الكبد (كيف تتم عملية زراعة الكبد ، وكم من الوقت تستغرق هذه عملية ؟) :

تتم جميع عمليات زراعة الكبد عن طريق التطعيم الخيفي ، مما يعني إستئصال الكبد الأصلية و زراعة الكبد الجديدة في نفس الموقع التشريحي. يتم إجراء هذه الجراحة على ثلاث مراحل ، مرحلة إستئصال الكبد (إزالة الكبد) ، ومرحلة غياب الكبد (بدون كبد) ، ومرحلة ما بعد الزرع. تتم هذه العملية من خلال شق في الجزء العلوي من البطن. أثناء استئصال الكبد ، يقوم الجراحون بقطع جميع الأربطة المتصلة بالكبد ، بالإضافة إلى القناة الصفراوية المشتركة و الشريان الكبدي و الوريد الكبدي و الوريد البابي.

يتم إستبدال دم المتبرع في الكبد بمحلول تخزين بارد جدا ، حتى يتم زرع طعم الكبد الخيفي. يتم أثناء الزرع ربط الكبد الجديد بالوريد الأجوف السفلي و الوريد البابي و الشريان الكبدي. بعد إستعادة تدفق الدم إلى الكبد الجديد ، يتم ربط الجهاز الصفراوي ، إما بالقناة الصفراوية الخاصة بالمتلقي أو  بأمعاءه الدقيقة. تستغرق الجراحة عادة ما بين خمس إلى ست ساعات ، لكنها قد تستغرق وقتًا أطول أو أقصر حسب درجة صعوبة العملية.

المرحلة 3

ما بعد عملية الزراعة (ما هي الأشياء التي يجب القيام بها بعد جراحة زراعة الكبد؟) :

تتضمن الحياة بعد عملية الزراعة متابعة مستمرة من قبل الطبيب بالإضافة إلى إجراءات معينة للتكيف بسهولة أكبر مع الحياة اليومية. سيحتاج المتلقي إلى زيارات متابعة خارجية للتأكد من صحته العامة و عمل العضو المزروع. تقل زيارات المتابعة هذه بمرور الوقت ويمكن للمتلقي الإتصال بمركز الزراعة عبر الهاتف أو الإنترنت في أي وقت يشعر فيه المريض بالقلق أو كان يريد الإستفسار عن شيئ ما.

سيقوم الأطباء بإجراء فحص طبي لجسم المتبرع قبل خروجه من المستشفى للتأكد من صحته العامة وعمل العضو المتبقي. تتم برمجة زيارة المتابعة الأولى بعد 6 أشهر ثم سنويًا بعد ذلك. النشاط البدني اليقظ و التغذية الصحية و المتوازنة و النظافة العامة و التدابير الوقائية للعدوى مهمة لمتلقي العضو.


Prusa Medica Prusa Medica Prusa Medica Prusa Medica

Prusa Medica

Prusa Medica

Prusa Medica

Prusa Medica

Prusa Medica
Prusa Medica